تعاون مشترك بين شبكة الكومبس الإعلامية وشركة التأمين Folksam

الكومبس – مساحة للشركاء: بالنظر إلى أهمية نشر معلومات صحيحة وغير معقدة عن قطاع التأمين والتقاعد والإدخار في السويد، وقعت شبكة الكومبس الإعلامية اتفاقية تعاون مع شركة التأمين Folksam، وينص التعاون على نشر معلومات تتعلق بكافة مجالات التأمين العام، من قبل شبكة الكومبس للناطقين باللغة العربية في السويد.

ومن خلال هذا التعاون سيتم اختيار المواضيع المنشورة بناء على رغبة وتفضيل القراء، حيث سيتم إعطاء القراء فرصة لطرح الأسئلة حول أي كل ما يتعلق بالتأمين وعملية الادخار والمعاشات التقاعدية، والهدف من ذلك هو الإجابة على العديد من الأسئلة التي تخص كل ما له علاقة بقطاع التأمين.

رئيس تحرير شبكة الكومبس: الاتفاق فرصة لكل المتابعين للشبكة لزيادة معرفتهم بهذا القطاع المهم

وعبر رئيس تحرير شبكة الكومبس د. محمود آغا عن ترحيبه بالشراكة الجديدة، حيث قال “نحن لاحظنا أن قرائنا يطلبون في كثير من الأحيان بالحصول على المزيد من المعلومات النوعية والتي تتميز بالجودة والوضوح حول التأمين، لاسيما وأن العديد منهم أتوا للسويد من دول لديها أنظمة تأمين مختلفة تماماً مقارنةً مع أنظمة قوانين التأمين الموجودة هنا، وبالتالي فإن هذا الأمر يشكل تحدياً جدياً للتعريف بتقاليد نظام التأمين الجديد وتوفير المعلومات اللازمة حول الموضوع”.

مدير قسم الأعمال في Folksam: من حق الجميع الحصول على المعلومات والكومبس وسيلة مهمة لذلك

من جهته أوضح Mikael Sjöberg Petersson مدير قسم الأعمال في شركة التأمين Folksam أن الشركة تهتم بنشر المعرفة بين مختلف المجموعات في السويد وقد بدأت عام 1999 بتوفير خدمة العملاء بلغات متعددة.

وروى بيترسون أن مئات الشباب أصيبوا بجروح وتوفي أكثر من 60 شخصاً خلال حريق وقع في أحد الملاهي الليلية في يوتوبوري، وتبين خلال التحقيق أن حوالي 50 % من هؤلاء المتضررين لا يشملهم التأمين، ولذلك فإن هذه الحادثة كانت الدافع لشركة Folksam من أجل البدء بإطلاق خدمة العملاء بلغات متعددة، والخدمة متاحة اليوم بحوالي 17 لغة مختلفة، وجميع أرقام الهواتف موجودة على موقع Folksam الإلكتروني، ويمكن أيضاً الوصول لهذه الخدمة عبر نافذة إعلانية موجودة على موقع شبكة الكومبس Alkompis.se .

وتعود ملكية شركة Folksam إلى عملائها وزبائنها وليس لديها أي مساهمين في الملكية، ويبلغ عمر الشركة أكثر من 100 عام، وتم تأسيسها من قبل الحركات الشعبية الموجودة في السويد ذلك الوقت.

وبحسب بيترسون فإن شركة Folksam هي من أكبر شركات التأمين في السويد، وكل شخص من أصل اثنين يملك تأمين شخصي لدى الشركة، وكذلك الأمر بالنسبة لكل منزل من أصل اثنين، ولكل سيارة من أصل خمسة.

ويقول إن شركة Folksam هي شركة التأمين الوحيدة فقط التي تتمتع بميزة خدمة العملاء باللغات المتعددة، حيث يمكن للزبون التحدث عن التأمين والادخار بلغة وطنه الأم، حيث تتوفر كل هذه الخدمات عبر رقم هاتف فريد من نوعه.

وحول ما إذا كانت شركة Folksam قد تعاملت في الماضي مع مجموعة الناطقين في العربية، ذكر بيترسون أنه عمل مع العديد من المنظمات العربية لمدة 10 سنوات تقريباً، وأرسلت الكثير من المعلومات عبر الراديو العربي لأجزاء كبيرة من السويد.

وأما عن سبب بدء التعاون مع شبكة الكومبس الإعلامية، فقد أوضح بيترسون أن شركة Folksam بدأت الآن التعاون مع شبكة الكومبس، حيث أظهرت نتائج استبيان عام أن حوالي 60 % من المستطلعة آراؤهم لديهم معرفة وإدراك بأنهم يستطيعون الاتصال بشركة Folksam عبر رقم هاتف خاص للتحدث حول موضوع التأمين وادخار الأموال. ونحن في شركة Folksam نعلم جيداً أن الكومبس هي وسيلة إعلامية فعالة جداً للحصول على المعلومات اللازمة.

وفيما يتعلق بالرسالة التي يريد بيترسون إيصالها لقراء شبكة الكومبس، فقد أكد أن شركة Folksam تعتقد الآن أنها تستطيع عبر تلفزيون ويب الكومبس والمعروف باسم Al Kompis webb-tv، الإجابة على مختلف أنواع الأسئلة، المتعلقة بعملية التأمين والادخار، بعد الحصول على هذه الأسئلة عبر عدة وسائل. وهي أسئلة يمكن أن تشمل جميع مجالات التأمين الخاصة بالمنزل والأسرة والحوادث والمرض والسيارات والسفر والشيخوخة وغيرها. وهكذا فإننا سنحاول قدر الإمكان خلال ستة أشهر الإجابة عن العديد من التساؤلات. فكل شخص في السويد لديه الحق في الحصول على نفس القدر من المعلومات ولذلك نحن نجعل هذا الحق ممكناً.
هل لديك سؤال يتعلق بقطاع التأمين؟ أرسل سؤالك إلى:
ask@alkompis.com
أو عبر صفحتنا على الفيسبوك